Author Archives: Asaad

حبر على الشبكة

نمر سعدي: إستعارات جسدية

  النرجسيَّةُ جرحٌ في القصيدةِ؟ أم في القلبِ؟ أم هيَ ظلُّ الذئبِ في جسدِ الأُنثى؟ أم النايُ في أضلاعها؟ وعلى أجفانها حبقٌ يبكي لأتبعهُ؟ أم ماردٌ في كتابِ البحرِ؟ أم نزقُ الغاوينَ في كلِّ وادٍ لا تمرُّ بهِ إلَّا الفراشاتُ والغزلانُ؟ أم أثرٌ لا يُقتفى كانَ قبلَ الحُبِّ ضيَّعهُ فمُ المُحبِّ على عينيْ حبيبتهِ وجئتُ من ظلمةِ الرؤيا لأرفعهُ *…
إقرأ المزيد...
تحت طائلة النصوص

مُبين الخشاني :شعرية العلم المخبوءة

    صار معروفاً لدى كل ذي عقلٍ مدى قوة العلم وجبروتِه وهو يجتاز بثقةٍ كل الحدودِ و الأخيلةِ حتى صار يجابه المستحيل وهذا الأمر جعل كل حربٍ معه خاسرةً، كما حصل من قبل  حين انتصر على الخرافة والغيبيات وأخذ العالمَ إلى مساحات لم يكن ليحلم بها يوماً. هكذا عزز العلم حضوره في الحياة من خلال سلسلة انتصارات وأصبح يأخذ…
إقرأ المزيد...
شيطلائكة

أحمد فيلمون: نحو تأسيس جديد للشعر والشاعريّة

    اللغات واللُّغة المضادة لأعطال الذاكرة أسعد الجبوري أنموذجاً   (قراءة أولى في تجارب أسعد الجبوري الشعرية وألتقاطات من الشعر العربي والغربي والماهيات الخلاقة )   قصيدة النانو والتجارب الشعرية عند أسعد الجبوري ، ذات مفاهيم متفاوتة ومُتباينة ؛نظراً لطيران النصّ وخاصيّة تفجير اللُّغة ورفض السكن والجمود وإحراق الخيام والأعمدة باكراً, ونشير لحديث أسعد الجبوري عن ذلك بقولهِ:" لم…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

فراس سليمان:العينان لتثبيت جمال سريع

1 كان عليهم أن يأتوا رغم كل ما يحيق بهم من خطر هذا ما فعلوه أخيراً وصلوا لكن في توابيت 2 أقفُ وحدي على المنصة، أمام لا أحد لي أن أصرخ بما أشاء أو أن أصمت. ولكني بدلاً من ذلك أنزل وأجلس في المقعد الأخير منصتاً إليّ باستخفاف. 3 القطارات أغانٍ تئنّ بطيئةً إلى هناك. 4 ذاكرتي آخرُ قطعة ملابس…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

بيلي كولينز: إزالةُ البقَعِ هي ابنةُ أختِ الإلهام

  الدّرْس في الصّباح، حين ألفَيْتُ التاريخَ يشخرُ بقوة على الأريكة، تناولتُ معطفَه من على المشجب وألقيتُ بثقله على كتفيَّ لعلّه يقيني البردَ في سيري باتجاه القرية لأجلب الحليبَ والصحيفة، وفي ظنّيَ أنه لن يمانع، على الأقلّ بعد نقاشنا الطويل ليلةَ البارحة. كم مُفاجِئاً ومجلجلاً كان غيظُهُ عندما عدتُ ورقائق الجليد تغطيني، ثم الطريقة التي نَبَشَ بها الجيوبَ الكبيرة ليتأكّدَ…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

انتحار رين هانغ: قرار بالمغادرة

منذ أسابيع، جرى الاحتفاء في أكثر من بلد أوروبي بإصدار ألبوم فوتوغرافي للمصوّر الصيني رين هانغ، بعد أن سبقته شهرته في الولايات المتحدة منذ 2015. كل ذلك كان يوحي بأن هانغ يعيش في بداية عقده الثالث أجمل أيام حياته، غير أنه صدم متابعيه حين أقدم على الانتحار أمس بإلقاء نفسه من نافذة شقته في بكّين. في هذه الأيام التي شهدت…
إقرأ المزيد...
تــورنيــدو

أسعد الجبوري: سعد يكن المقنعُ في دور الفراشة 

    عندما يكون الفن التشكيلي مسرحاً للقلق وحقلاً من حقول الدراماتيكية البصرية ،فهو يُشكلُ بذلك أولى درجات الاضطراب في النفس البشرية الآيلة للسقوط في هاوية الظلام. هذا الأمر البصري تشكيلاً ،لا ينعكس على صحة عين الناظر بتشويشها،بقدر ما يعكس أفعال مخلوقات الفنان المُتدثرة في بواطن تربته،لأنها الفلزات التي تصنعُ تصاوير مخيّلته قبل ولادتها على القماش أو على الورق أو…
إقرأ المزيد...
فضح الرموز

كمال الرياحي:رداً على المرعبي بخصوص بوكوفسكي: رأي أم ضربة مطوى؟

بوكوفسكي كيف يمكن أن نحسم رداءة كاتب عالمي كتب عشرات المصنفات في الشعر والسرد في 700 كلمة عربية، ولا نتورع عن ضربه بالمطوى في وجهه، أو طعنه طعنات قاتلة ونمضي كأن لا شيء حدث، أو كأننا طهّرنا منه العالم وجزمنا بعدم أحقيته في الحياة؟ ما هي معاييرنا النقدية التي احتكمنا إليها لنجهز على هؤلاء الكتاب؟ ما هي ترسانتنا النقدية والمعرفية…
إقرأ المزيد...
الحقول الحرة

فاديا الخشن: النكتة في الفايس بوك قوة

  يعتبر الفايس بوك ,القوة الاستقطابية الاستحواذية الاقوى والاسرع والاهم في عصرنا الحالي . يشرع لنسق معرفي ثقافي شامل إنه في الواقع جمهوريتنا المحررة , الخالية من ضغوطات الرقيب السياسي ,فهو حقل لتفريغ طاقاتنا في التقاشات المفيدة وتبادل الآراء وطرح المواضيع الهامة والاسئلة الملحة إنه جامعة معرفية علمية ادبية فنية تجارية وسياسية واجتماعية نستقي منها أخيار وأحداث العالم وبلمح البصر…
إقرأ المزيد...
الحقول الحرة

محمد الأسعد:في الشعر والشعراء: التسمية وحدها لا تكفي

    تقف مسألة استخدام التراث أو إساءة استخدامه على رأس اهتمامات أستاذ الأدب المقارن الياباني كوجي كاواموتو، ويكاد يعتبرها معياراً لنجاح أو فشل هذا النمط الشعري الحداثي أو ذاك. وأحدث المقارنات التي أقامها جاءت، عابرة للمحيط الهادئ، بين شكلين شعريين يتقاربان من حيث الشكل، ومن حيث الدور الذي لعبه أحدهما في تشكيل الآخر، هما قصيدة "الهايكو" اليابانية، وقصيدة الحركة…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

سيمون دو بوفوار والبير كامو.. جسدٌ ساخن.. جسدٌ بارد

  ناجح المعموري لم تكن سيمون دو بوفوار معنية بجسد يتولد، لأنها تفكر بذلك خلال عمر طويل. بل كان المهم لديها أن تعقد علاقة متمركزة حول تجوهرات الجسد والقيم الكائنة فيه. وأنا اعتقد ولسبب الموقف الفكري لسيمون دو بوفوار . بأن رغبتها للنوم مع كامو وهو ميت، ملطخ بالدماء، لا يختلف عن موتها الفكري الخاص بالرغبة الكلية دائماً ما تكون…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

 فرنسواز كولمان:نداءات للنسيان الكثير

  طفولة الظل المديد في حديقة طفولاتي لا يزال يجفّف حلماً بلا عزاء. ذاكرة بيضاء، لم أعد أعرف إذا ما كان ثمة طقوس، اغتيالات للسرخس، لفتيات صغيرات من الخزف ولأطفال مفقودين. هذه اللهفة للزهور، هذه اللهفة للحديقة. بعيدا جداً. دائماً صوب البعيد. وراء المدينة. رؤية شجرة، عبر المنور التقاط؛ مثل الكرة. موسيقى عصافير. في خضم مآسينا رفض الاعتراف في حداداتنا…
إقرأ المزيد...