Author Archives: Asaad - Page 2

شتاء عالمي

محمد ناصر الدين:روبرتو خواروث: الشعر هويتي

وصف أوكتافيو باث يوماً شِعر روبيرتو خواروث (1925-1995)، شاعر الأرجنتين الأعظم بعد بورخيس بما يلي: «إنّ كل قصيدة من قصائد خواروث هي بلورة كلامية مدهشة: اللغة عنده تُختزل إلى نقطة من الضوء». روبرتو خواروث الذي أدار مجلة «شعر» الأرجنتينية ما بين عامي ١٩٥٨ و١٩٦٥ بعد دراسات في الآداب والفلسفة، استعمل في مواجهة الأبدية كلمات أبدية هي الأخرى، بطيئة لا يمكن…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

باسم توفيق : تشيزاري بافيزي رائدُ الرمزيّة الجديدة في الأدب الأيطالي

طفلٌ حالمٌ  يعيش داخل هوامش أحلامهِ الخاصة حواراتهُ تجمع في باطنها الشعرَ والرواية  والحدّوتة والأسطورة يُتمهُ المبّكر أرهفَ حسّه وشَحَذَ مخيّلته دراسته للأدب الأميركي أثّرت في شخصيتهِ الثقافيّة والأدبيّة (بوصفهِ أحد الجسور السريّة للعبور للحقيقة، يعتبر الموت رحلة بعيدة مفاجئة ومشتهاة.. غامضة وأحياناً اختيارية... بافيزي قرّر أن يعبر هذا الجسر بشكل اختياري... لعلّه بعد حواراته مع ليوكو، قرّر أن يكتشف…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

عماد أبو صالح: لِيلي بريك.. من عشيقة ماياكوفسكي إلى عميلة في الشرطة السرية!

عاشت لِيلي بريك بالطول والعرض. عاشت حتّى شبعت من العيش، فأنهت حياتها بكامل رغبتها في السابعة والثمانين من عمرها. كأنّ ليلي لا يليق بها أن تموت دون إرادتها، ميتة عاديّة مثل كلّ الناس. كأنها أرادت أن تحدّد وقت موتها بنفسها، حتّى وهي في أرذل العمر، وأن تختم تاريخها الطويل في التمرّد، بمقاومة سلطة ملاك الموت، وهي جلد على عظام. كانت…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

ميلينا مطانيوس عيسى: الأولمبياد خارج التغطيةِ..لاتتساءلْ

    يتدافعُ المغفورُ لهم في الفندقِ فوليمةُ الاسكندنافي اليوم عظيمةٌ تبهظُ النومَ وتعلِفُ ديكةً تهتاجُ لمجردِ التصريحِ: إنّها ساعةُ السفادِ ...... يا شاعرة.. سوطُ قريش لن يدغمَ الآيةَ المنشودةَ في خروجِكِ عن النصِّ, اشوِ كستناءَكِ بروّيةٍ وامسحي عن ريبتِكِ الوسواسَ صاحبُ الشأنِ صائمٌ إلى ما شاءَ الخنّاسُ ...... يا شاعرة.. سجّلي الملخّصَ أولاً: في الأرستقراطيةِ الجافّةِ لوثةٌ لا تعبأُ…
إقرأ المزيد...
شيطلائكة

إرنست هيربيك وشاعرية الجنون

 نائل بلعاوي «أنا من أكثر الشعراء فقراً على هذه الأرض، وأكثرهم جنوناً». بهذه الكلمات عرف إرنست هيربيك (1920/ 1991) نفسه مرة وقبل وفاته بقليل أمام جمهور صغير في مصح شهير للأمراض العقلية يدعى ماريا غوغينغ، القريب من العاصمة فيينا والريادي كونياً على صعيد اجتراح طرائق غير مسبوقة في علاج مرضاه، تلك التي تمثلت بداية في البحث المكثف عن مواهبهم الدفينة…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

   محمد ناصر الدين:روبرتو خواروث: الشعر هويتي

وصف أوكتافيو باث يوماً شِعر روبيرتو خواروث (1925-1995)، شاعر الأرجنتين الأعظم بعد بورخيس بما يلي: «إنّ كل قصيدة من قصائد خواروث هي بلورة كلامية مدهشة: اللغة عنده تُختزل إلى نقطة من الضوء». روبرتو خواروث الذي أدار مجلة «شعر» الأرجنتينية ما بين عامي ١٩٥٨ و١٩٦٥ بعد دراسات في الآداب والفلسفة، استعمل في مواجهة الأبدية كلمات أبدية هي الأخرى، بطيئة لا يمكن…
إقرأ المزيد...
بريد السماء الافتراضي

هفاف ميهوب:«بريد السَّماء الافتراضي»… محكمة لـ «شعراء الكآبة والانتحار.. برصاص اللغة»

  «هذا هو فنُ الاقتحام بعينه.. أن تدخل الآخرة في رحلةٍ مستثناةٍ من قواعد الزمان والمكان وأنظمتهما الفيزيائية، وهو ما جرى فعلاً، عندما وصلنا إلى هناك مُحققين المرادَ بلقاءِ من كنَّا نريد الحوار معه. كلُّ ذلك تمَّ عبر تلك السفرة الومضة ما بين الأرض وبين السماوات، وعندما تكفلَ ذلك البرزخ السريّ بإيصالنا إلى هناك، للقاءِ شاعرٍ سبقنا إلى السماوات ومناطقها…
إقرأ المزيد...
بريد السماء الافتراضي

يولاندة غواردي:العربية والإيطالية ودانتي

  من المعروف أن العلاقة بين دانتي أليغييري (1265 - 1321) والثقافة العربية بدأت تلفت انتباه الكتّاب والنقّاد في الغرب والشرق منذ أكثر من قرن، خصوصاً بعد صدور دراسة المستشرق الإسباني ميغيل آسين بلاثيوس "الأخرويات الإسلامية في الكوميديا الإلهية" عام 1919؛ فاسم الشاعر الإيطالي المعظَّم يعود في الدراسات والمقالات الأكاديمية من حين إلى آخر، وخاصةً من خلال عمله الشهير "الكوميديا الإلهية" التي…
إقرأ المزيد...
شيطلائكة

ابراهيم العريس :«قصائد جديدة» لأنطونيو ماتشادو: تأسيس للحداثة وموت في المنفى القريب

    اسمان إثنان، يرتبطان ببعضهما بعضاً. صاحب أولهما ينتمي إلى أميركا اللاتينية، والثاني إلى إسبانيا، وهما يذكران معاً حين الحديث عن التأسيس الفعلي للحركة الشعرية باللغة الإسبانية في القرن العشرين. الاسم الأول هو روبن داريو، والثاني أنطونيو ماتشادو. وعلى رغم أن ثلاثة وعشرين عاماً تفصل بين رحيل أولهما ورحيل الثاني، فإنهما ساهما معاً، ومن خلال صداقتهما، في وضع الأسس…
إقرأ المزيد...
تــورنيــدو

دستويفسكي فيلسوفاً .. تأملات

أ.د. ضياء نافع هل كان دستويفسكي أديباً دخل عالم الفلسفة , أم فيلسوفاً دخل عالم الأدب , وذلك لأن الأدب والفلسفة في مسيرتهما الإبداعية متداخلان مع بعض بشكل يكاد أن يكون عضوياً ؟ الإجابة عن هذا السؤال الفكري الكبير مازالت غير واضحة المعالم تماماً ليس فقط في روسيا, وإنما في كل انحاء العالم المتمدن من دول وبلدان وتيارات فكرية متنوعة…
إقرأ المزيد...
تحت طائلة النصوص

جون برجر.. “طرق الرؤية” المدهشة

علاء رشيدي يعتبر كتاب "طرق الرؤية"، الذي يضم محاضرات قدمها المؤرخ والناقد الفني البريطاني والروائي والشاعر الراحل جون برجر (1926-2017)، على شكل برنامج سمعي بصري لصالح قناة "بي بي سي"، واحداً من العلامات البحثية والنقدية الفارقة في تاريخ الكتابة للفن التشكيلي، وفي ظهور المقاربات التحليلية السيميائية الجديدة التي تتعامل مع اللوحة ومع الدراسات السوسيولوجية التي تتعلق بالفن التشكيلي في علاقته…
إقرأ المزيد...
الحقول الحرة

عـلـي الـشـوك.. سنـديـانـة الثـقـافـة العراقـيـة

جهاد مجيد ملأ المفكر النابغة علي الشوك سنوات عمره بالعطاء المتميز الثر, وبالعمل الثقافي والإنساني الفذ. وصفتُه قبل أسابيع لأحد الأصدقاء بسنديانة الثقافة العراقية؛ وهو وصف جدير به وبقلة قليلة من المبدعين العراقيين الذين زامنوا أجيالاً مختلفة في عقود مختلفة. رحل علي الشوك وترك إرثه الفكري الكبير بصماته الواضحة بارزة في تاريخ الثقافة العراقية والعربية. رحل عنا قبله مبدعون كثر,…
إقرأ المزيد...