Author Archives: Asaad - Page 4

فضح الرموز

أزمة تهزّ نوبل الآداب… ترنُّح واستقالات

أعلن ثلاثة حكماء في الأكاديمية السويدية استقالتهم من منصبهم احتجاجا على الانقسامات التي بدأت تظهر في المؤسسة المسؤولة عن توزيع جوائز #نوبل للآداب منذ إنطلاق حركة "أنا أيضا" التي هزّت أركان هذه الهيئة. فقد تحول مصير هذه الأكاديمية مساء الجمعة إلى ما يشبه قضية الدولة مع إعلام الملك كارل غوستاف السادس عشر بالمسألة وإبداء المدير العام لمؤسسة نوبل لارس هايكنستن عن قلقه…
إقرأ المزيد...
الحقول الحرة

د. فاطمة كدو:تجربة لبيبة خمار في النصوص السردية: فن الكتابة الرقمية وآفاق التلقي  

تواصل الدكتورة لبيبة خمار، رائدة الأدب الرقمي في المغرب والعالم العربي، سلسلة مشروعها الرقمي، من خلال إصدارها الثاني المعنون بـ«النص المترابط: فن الكتابة الرقمية وآفاق التلقي»، الصادر عن دار رؤية سنة 2018 (في333 صفحة). أما إصدارها الأول فكان سنة 2014 عن دار النشر نفسها بعنوان «شعرية النص التفاعلي: آليات السرد وسحر القراءة»، والكتاب الثالث من هذا المشروع هو تحت الطبع.…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

رشيد وحتي:أندريه بروتون: الارتباط الحرّ

أندريه بروتون بريشة أندري ماسُّون تُشَكِّلُ الكتابة الآلية écriture automatique المجال الخصب لتوليد الصور الشعرية السريالية، حيث لا يقوم بروتون، هنا، فقط برص الصور، وإنما يخلق لها قالباً جُمَلِيّاً، نحوياً، تُنَظَّمُ فيه عبر تسلسل واعٍ. وتعتبر هذه القصيدة النموذج الأمثل للقصيدة الباذخة بالصور الشعرية، فبعضها مثير للدهشة بكونه نتاجاً لآلية الكتابة؛ لكن القصيدة ككل، عبر لعبة الترادفات، والتصاديات والتوازيات، تبين…
إقرأ المزيد...
بيضة التنين

ممدوح رزق:ما لا يستعاد:انطواء اللغة

ثمة انحياز سائد في ديوان »ما لا يُستعاد»‬ لمريم شريف الصادر عن دار »‬الآن ناشرون موزعون»، للاستخدام المقتصد للغة، أو »‬المفردات القليلة التي عادت معها إلي الأرض» بحسب تعبيرها في قصيدة »‬لم يعد أبي من الحرب». لكننا هنا لا نتحدث عن »‬الكم» بل عن »‬الشروط اللغوية للعزلة» التي تبدو موضوعًا جوهريًا للديوان؛ فالاستعمال الإيجازي للغة ليس تقشفًا مستقلا بل انسجامًا…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

فيسوافا شيمبورسكا:معسكر تجويع

اكتب عمّا حصل. اكتبه. بحبر عادي على ورق عادي: قد حُرموا من الطعام، وماتوا جميعاً من الجوع. كلهم. كم كانوا؟ في روضةٍ فسيحة. كَم عُشبةً كان فيها للشخص الواحد؟ اكتب عمّا حصل: لا أعرف. فالتاريخ يعدّ الضحايا بالأعداد الصحيحة. ويصبح الألف وواحد ألفاً واحدة. وكأن الواحد الإضافي لم يوجد قط: كجنينٍ خيالي، كمهدٍ فارغ، ككتيّب مفتوح، لا لأي أحد، كهواءٍ…
إقرأ المزيد...
شتاء عالمي

ستانيسواف بارانتشاك:الشروط الإنسانية

شروط الحياة الإنسانية المضمونة لي: الحق في المشاعر الإنسانية، والشك، والخوف، و(كم إنسانيّة هي) الكراهية (وضوحاً تجاه أعدائي المُختارين بعناية لي كي لا أقلق على من يكونون)؛ حق الفيسيولوجيا الإنسانية (التي لا حياء فيها): التعرّق (في العمل)، والبكاء (في مخدة)، بل والنزف حتى (في بنك دم)؛ كما ليس لي الحق فقط بل وواجب إظهار جميع مواطن الضعف البشري: لا أحد،…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

مرزوق الحلبي:شكاوى اللغةُ إلى ساكنيها

    1. لا أطيقُ الّذينَ يحرسونَ بَابيَ فِي النهارِ، فلَا ينْخذِلُ فَاعلٌ ولَا تَقُومُ قائمةُ مفعولٍ، وَلَا يلتَقِي ساكنانِ، ولا يُصرفُ ممنوعٌ، ولا ينكسرُ النحوُ ثُمّ ينسرِبُونَ فِي اللَّيلِ إلَى الحاناتِ يتلبسونَ النِّساءَ الوَحيداتِ كالعَفارِيتِ وينْصرَفُونَ مِن البابِ الخلفيِّ يتحسّسونَ الخدوشَ   2. لا أطيقُ منهم ذاكَ الذِي ينفجرُ غَضَبًا عندَ كُلِّ خطأ قَواعديٍّ لكنهُ يصطفُّ أبدًا معِ الطاغيةِ…
إقرأ المزيد...
واو المفرد

يرى أن أي تجربة تخلو من الحيرة أو القلق لا تستحق القراءة

أسعد الجبوري: كل نصّ يبعث على الطمأنينة هو نصٌّ نافقٌ لا نفعَ منه حوار: عباس ثائر جريدة ((أخبار الأدب)) المصرية 4/7/2018 2:08:36 PM منذ بداياته.. حاول أن يكون شاعراُ آخر. خرج من جسد الشعر، فصار بمرور الوقت عامل خرق يتدرب على تطهير النص من الغبار والفضلات، ليثبت إنه قوة شعرية لا تستمد حيويتها من الظلال والمرجعيات، وذلك لأنه أدرك مبكراً…
إقرأ المزيد...
فضح الرموز

مفرح سرحان:متاهة “سعد القرش” ومصباحه في “سنة أولى إخوان”

سعد القرش يقودك سعد القرش في كتابه "سنة أولى إخوان" إلى متاهة التنظيم السري، إذا ما بدأت في القراءة فلا تخف لأنك سوف تستعذب ذلك التيه بإرضاء نهم المغامرة واكتشاف دقائق وفك ألغاز وطلاسم لن تجد فرصة أكثر من هذه الدروب المظلمة إذا ما سرت خلف القرش وهو يحمل مصباحه منيرًا لك تضاريس وعرة وطرقات مظلمة داخل النفس الإخوانية لتتعرف…
إقرأ المزيد...
شيطلائكة

محمد الأسعد: حيث استظلّ الشاعر: رحلة بصرية مع “الأرض الخراب”

    في أحد أيام عام 1921، جلس الشاعر الإنكليزي الأميركي ت. س. إليوت (1888- 1965) تحت ظُلّة تدعى "سقيفة صخرة فنلاند" تطلّ على رمال شاطئ مدينة مارغيت جنوبيّ إنكلترا، وبدأ بكتابة الخطوط الأساسية لأشهر قصائده: "الأرض الخراب"، المكوّنة من أربع حركات تحاكي حركات السيمفونية الموسيقية، هي على التوالي: دفن الموتى، ومباراة شطرنج، وعظة النار، والموت بالماء. في الحركة الثالثة جاء ذكر…
إقرأ المزيد...
الحقول الحرة

عبدالله الجبور:إشكالية الترجمة في الثقافة العربية  

■ تلعب الترجمة دورا ثقافيا تاريخيا هاما وحيويا في نقل المعرفة بين الشعوب عبر الزمن، كذلك ما حققه اكتشاف الطابعة من ثورة في الثقافة كان له بعد اقتصادي سياسي إعلامي هام جدا في أوروبا. هنا نسلّط الضوء أكثر على دور الترجمة وأهميتها المعرفية، وهي أي الترجمة، كأداة لا تقل أهمية عن الثورة التي حققتها الطابعة، حيث أن العلوم الإنسانية المختلفة…
إقرأ المزيد...
شيطلائكة

زاهر الغافري.. المسألة الشعرية عند شاعر جوال

تجربة الشاعر العُماني زاهر الغافري (1956)، كانت موضوعاً لندوة في مسقط جاءت تحت عنوان "الحداثة الشعرية عند زاهر الغافري" أول أمس الإثنين. الندوة التي نظمتها "الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء"، بالتعاون مع "كلية الآداب والعلوم الاجتماعية"، وشارك فيها كل من محمد الغزي بورقة "مدوّنة زاهر الغافري الشعرية وسؤال اللغة"، فيما كانت ورقة فاطمة الشيدي بعنوان "الشعر بوصفه حياة: الحداثة والنص الرقمي"، أما…
إقرأ المزيد...