Archives for حبر على الشبكة - Page 3

حبر على الشبكة

بسمة شيخو:تراب الآلام

  نباح عالي الفقرُ ينبح في الشَّوارع، يتجول ليلاً في الأحياء التَّعيسة يوقظُ الجوع النَّائم منذ سنين على عتبات المَطابخ، ويقضُّ مضجعَ البرد، يُبكي أغطيتَه الممزَّقة، يملأَ الخوفَ بالرَّغبة فيغتصبُ نساءَ البيوت البعيدة، ينجبن أطفالاً لا يشبهون ذاك الرَّجل النَّحيل على ضِفة السَّرير، أطفالٌ خائفون باردون جائعون بِضاعة مثاليّةٌ لسوق المُستعمل كأي رداءٍ يتيم يغنّون أناشيدَ الصُّبح، ويقتاتون منْ ندى…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

منال أحمد:من أين أغادر جسدي

مقطع رقم (1) كثوبٍ قديم أَلِفَ عتمة الخزائن تلمسني خيوط الضوء تلك الممتدة من الثقوب لا تثير بي شيئاً إلا أنها توقظ فراغي وتخدش بفوضاها الصامتة ..وقار السبات. مقطع رقم (2) عليَّ أن أختار من أين أغادر جسدي أنوء بي عنه أضعني خارج التخمين في مكانٍ ما ، كأن أسيل من عيني ألوذُ بي في دمعة ، أو أتناثر من…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

جلال زنگابادي: يا غضب الضحايا

  " يا غريب الديار صبري غريب "(1) من كلّ حدبٍ وصوبٍ منكوب كلّ أفقٍ كتلُ خرسانةٍ وجماجمٌ لا تنتهي حتى هرمت سمائي في غيهبِ قلقِكِ يا قصيدتي الكرّارة فلْتهلْوسي (كلّ حرف من نجيعك إشارة) : - أوَلَمْ تترمّلْ خارطةُ أحلامي ؟ أوَلَمْ تتمزّقْ روحي الفراشةُ إرْباً إرْبا ؟ فمنذ سيرفوها؟ أتراه صديقي الشيوعيّ فقيه يبابِ امبراطوريّة المطرقة والمنجل ؟…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

Areej SB Hassan:قلبي .. ذاك العائم على بطنه

    سأخترع جوا تلهمني آخر صيحات الأقنعة لأجني ليلا يتمدد عليه قلبي قلبي ذاك الإمام المرتبك لا يهمه أن أكون جزءه أو حتى كله لا تبهره خلطة الآلهة المسكوبة من الوراء ماذا سنأكل غدا؟! كيف سنتدبر أقساط البديهيات ؟! أي خدعة سأرتدي لأمرق من بينهم دون أن أضيع هذا ما يشغله .. لا يفتش عن اكتمال داخل هذا الرياء…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

علي ماجد:مازلنا نرتوي بذكريات الماضي

  فوقَ رأسِ الطريق ِألقٌ يلوحُ بين قدميكِ، يزيحُ النهارَ بهدوئك ويغازلُ السراجَ بسماءِ قلبك. فوق رأسِ الطريقِ أبتساماتُ كفكِ تداعبُ الماضي بحرارةِ ضوئك المنبعثِ من ثلمِ النجومِ الملتصقةِ على ضفافِ خديكِ. وانت متعبةٌ تزيحين قلقَ الظلامِ وتحتسينَ العتمةَ ، تشدِّين الطريقَ بياسمين البساتين خجلاً من أهازيجِ العصافيرِ الموعودةِ بصباحٍ يلملمُ الماءَ من شفتيك ويقسمُ الخبزَ من خصريك. مايثيرُ الاحاسيسَ ويستفزُّ …
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

رزيقة بوسواليم:ثقب في دفتر الذكريات

      1 ذلك اللقاء معك.. ثَّوبٌ مرقع بالندوب . وكان حياكة للخيط المُحرج من غرز الأسئلة . 2 عن ماذا تبحث النوارس الجائعة برأيكَ ايها الصيادُ البحرُ هو الآخرُ يصيدُنا ، وبأجنحته يرمم زرقة عِظامنا . 3 لا يُسفرُ الماء في قعر الدلاء المثقوبة إلاَّ عن حصواتِ مرارةٍ وأشواك ،، عندما تنفرُ البئر طبيعتها الوَلاَّدة ،، 4 إِقترابكَ…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

وسام الموسوي :نعكر مزاج المرايا

      ١ كبيوتٍ مهجورةٍ تدخلنا العصافير لتبني اعشاشها وتهرب .   ٢   كأراجيح مهترئة يدخلنا الهواءُ ولا يحرك شيئاً .   ٣   كعلبٍ قديمةٍ تلوكنا التعاسة ثم تعيدنا لرحم الوفاض .   ٤   كأغاني جنوبيةٍ يعزفنا قصبُ الأهوار لنطفو على شكل ناياتٍ تجلد نفسها .   ٥   كأوراقٍ اسقطها الخريف الأقدام تسحقنا بشراهةٍ والأشجار…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

أحلام عثمان:مقاطع عابرة للغابات

    يلزمني من العمر مائة موت / لأفهم لغة أصابعك ، وأستوعب مكرها على جسد الغابة .   ____________     أنا شجرة "الإسفندان" في  الحديقة الخلفية للعالم . طويلة ، وشعرها منكوش . التي ترقص مع الهواء رقصاً شرقي ، وتغمز النهر.   __________     أعني ، تلك المسافة اللئيمة على أطراف الكلام. زغب الصوت مرتجف حقلة…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

رماح بوبو:ثلاث موجات

1 المعركة لم تزل مستمرة تشدني للقاع لتطفو فأشدّك بدوري لأصعد على أكتاف نصرك سمكٌ نافق في ثغر نصري قصيدةٌ مالحة ماذا.. لو تحالفنا أيُّ هديرٍ ذاك الذي سيحدثه البحر الأسير في قلبينا ؟!. 2 و يمضي القتيل صوتُه في بقجتِه و رأسُه بين يديه ساهماً..مهوَّماً لا يعنيه أن تنبت شقائق النعمان حيث استوى أو ترعاه .. ثعلبة! يغبُّ السكينة…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

بول فرلين: قصائد أولى

  ترجمة حسونة المصباحي تقليدا لشيشرون (ماركوس توليوس كيكرو(106 ق.م 43 ق.م) كاتب وخطيب روماني شهير) ثعبان، مُنْدفعا من جذع مُقَعّر لشجرة بلوط رمي بسمّه الأسود النسرَ صديق الآلهة. والطائر النبيل انحني ومخالبه المتعالية لم تلبث أن عاقبت الزّاحفة الشنيعة. والثعبان، الذي كان يَبْرم عقْداته بافتخار، جُرح بدوره في الجنْب والمنقار الذهبيّ لملاك السماوات، والذي لا يزال أحمر بانتصاره، مزّق إلى…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

عادل بلغيث :طفلة الأرجوحة, جامع الكرات,وقصص أخرى

  (1) الأرجوحة بالأرجوحة تستطيع قطع ألف ميل وأنت في نفس المكان و اكتساب تقنية الهبوب وأنت من لحم ودم سترى كيف يشغل العلو والانخفاض نفس الرؤى و الوظيفة ثم ترى ..كيف لا نرسو ونحن مقيدون بالحبال ..كما بالخيال "كِيفْ- كِيفْ" هذه الشمس تتأرجح في مستقر لها .... هذا الوقت .. مازال يستعمل ساعة القمر العتيقة حتى يصحو هذا السحاب…
إقرأ المزيد...
حبر على الشبكة

مرزوق الحلبي :فكرة مجرّدة

                                                  لو إن الشرّ شجرةً لحطبتُها وألقيتُ بها في النارِ ليبدأَ تاريخٌ آخر أكثرً رأفةٍ بِنا   لو أن الحربَ جبلٌ لسويّته بالأرض وغمرتها بالماءِ وفتحت القنوات لريّ الجثَثِ   لو أن الأضاليلَ كيانات لهدمتها فوقَ رؤوسِ أصحابِها وحرمتُ الشيوخ الخمْسةَ من قراءةِ الفاتحةِ   لو أن الفقرَ ملكٌ لجعلته يذوق بقية عمره ما يذوقه الفقراءُ والمشرّدون في الأرض، لا…
إقرأ المزيد...