Archives for تاء التأنيث المتحركة

تاء التأنيث المتحركة

مختارات فاديا الخشن: سيمون فايل… فيلسوفة التجذُّر والروحانيّة

        ريتا فرج: “ما زلت أعرف أنَّها هي أكبر عقل في عصرنا، وأتمنى من أولئك الذين قد أدركوا ذلك أن يكون لديهم ما يكفي من التواضع كي لا يستأثروا لأنفسهم بهذه الشهادة المؤثرة ليتباهوا بها، من جهتي سأكون سعيداً جداً إذا أدركت أنَّ باستطاعتي من موقعي وبالوسائل الضعيفة التي في حوزتي أن أنشر أعمالها التي لم نُقدّر…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

قراءة في نص فاديا الخشن

عين تعبر الحب بسفينة نوح الناقد شاكر الخياط لم تألف اذناي الا النص الجميل على الدوام، ( النص) اي نص كان، آهات تأن... شكوى يبوح بها مهموم... غجرية تنادي منتصف الليل حبيبها الذي اختارته من بين عشرات الصيادين.... شاعر يضج عباب الفضا برثائه... ناثر يسقي الحروف عطر القداح الصعيدي العطر... غنائية ترددها حنجرة حملت النص انجيلا وسفرا... هكذا النصوص ياسادتي...…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

حوار السيرة والشعر:أثير محمد علي

حوار عن (السيرة والشعر ) مع المستعربة الاسبانية روسا-ايسابيل مارتينث ليّو ضمن مشروعها لمحاورة الاستعراب الإسباني، والذي نشرت الكلمة حلقات منه، تسعى محررة (الكلمة) في هذا القسم الأول من الحوار الضافي مع المستعربة الإسبانية Rosa-Isabel Martínez Lillo إلى التعرف على سيرتها كإنسانة شاقتها الثقافة العربية، وتخصصت في آدابها الحديثة وشعرها. وسنواصل في العدد القادم رحلتها مع ثقافتنا.     حوار…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

عودة جويس منصور ساحرة السوريالية الفرنسية

باريس - أوراس زيباوي يعود اسم الشاعرة السوريالية جويس منصور (1928 - 1986) إلى الواجهة مع افتتاح المعرض الذي خصصه لها «متحف كي برانلي» في باريس، ويعرّف بمسيرتها كشاعرة استثنائية جاءت من مصر وارتبطت بعلاقات صداقة متينة مع أبرز الكتّاب والفنانين السورياليين، وأوّلهم عراب السوريالية أندريه بروتون. ومعروف أن «متحف كي برانلي» الذي تأسس بمبادرة من الرئيس الفرنسي جاك شيراك…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

جسد غريب، وسيناريو أكثر غرابة 

  محمد هاشم عبد السلام في جديد المخرجة التونسيّة “رجاء عماري”، والّذي حمل عنوان “جسد غريب”، وقد عُرض بقسم المنتدى في مهرجان برلين السينمائي الدّولي الفائت، وكذلك في مهرجان دبي العام الماضي، يبدو على نحو جليّ أن لا أحد يرغب في الإصغاء لما نقوله أو قاله من قبلنا العديد من المهتمّين بالنّقد السينمائي في عالمنا العربيّ، وهو أنّ مشكلة الفيلم…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

جين أوستن.. هل ماتت بالزرنيخ؟!

ترجمة المدى من الممكن أن تكون الكاتبة البريطانية الشهيرة جين أوستن، قد أصيبت بإعتام عدسة العين cataracts وماتت نتيجة للتسمّم بالزرنيخ، كما قال باحثون في المكتبة البريطانية، وفقاً لصحيفة The Telegraph اللندنية. ويصادف شهر تموز المقبل ذكرى مرور 200 عام على موت أوستن، ولهذا فإن السبب في رحيلها المبكر، وهي في سن 41 عاماً، يشكل موضوعاً ساخناً في الوقت الحالي…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

روح الشعر حين تنقل العدوى

  بشرى البشوات هل يمكن للشعر أن يكون هو الملاك الحارس للعالم، بعد كل هؤلاء الذين رسموا تاريخه بالدم، يأخذنا الشعر ويشير من بعيد إلى القبح بقدر ما يضمر من جمال. ميس الريم قرفول: شاعرة سورية، هي (زيّون) في مسرحية فيروز ميس الريم. نحن الآن في ساحة ميس الريم التي تطل -كما في المسرحية- على مجموعة من البيوت، سنأخذ مفاتيحها…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

“شغف هادئ”: حين طلبت إميلي ديكنسون الإذن بالسهر

حياة الشاعرة الأميركية إميلي ديكنسون (1830 -1886) في فيلم بريطاني بعنوان "شغف هادئ"، بدأ عرضه في بريطانيا في الأسبوع الأول من نيسان/ أبريل الجاري للمخرج الإنكليزي تيرنس ديفيس الذي يقدّم للسينما هذا العمل وقد تجاوز السبعين. وصف النقّاد الفيلم بأنه أنيق وذكي ومؤثّر يوصل إلى المشاهِد الحالة فوق العادية التي جسّدتها الشاعرة الأميركية التي قد تكون الأبرز في تاريخ الشعر الأميركي عامة،…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

الشاعرة رماح بوبو : بين منطق الصداقة ومتعة الشعر !!

وجدان عبدالعزيز الصداقة كلمة صغيرة في حجمها ولكنها كبيرة في معناها ومضمونها ، وهي أجمل شيء في الوجود ، فعندما نتحدث عن الصداقة فإننا نتحدث عن الحب،والوفاء،والثقة، و الولاء، فالصداقة من أبرز القيم الإنسانية التي تسمو بها الحياة . وهي الوجه الآخر غير البراق للحب ، ولكنه الوجه الذي لا يصدأ. والصداقة أن تبقى على العهد حتى وإن طالت المسافات…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

تعدد الوحدات الأسلوبية في تقنية البوح واستعادة الزمن

«عشاق وفونوغراف وأزمنة» للعراقية لطفية الدليمي:   مروان ياسين الدليمي العوالم البغدادية بخصوصية ملامحها المحلية، بما تحمله من سمات مدنية وإنسانية وبيئية تتحرك في فضاءاتها شخصيات الكاتبة لطفية الدليمي، من السهولة بمكان على القارئ المتابع للأدب الروائي في العراق أن يكتشفها، ولعل هذا ما يمنح تجربتها فرادتها، إضافة إلى أن استراتيجية توظيفها سرديا يأتي في سياق مشروع روائي بات من…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

أنا الأسود

آمال نوّار أنا الأسودُ اللانهايةُ تَعْقُبُ النيران، الجمالُ المَنفَيُّ في العُيونِ الباردةِ تسبحُ في عَسَلِ البراءةِ فيما قلبُ العاهَةِ المُرُّ لا يُخْتَرَقُ. أنا الإثمُ المَلعونُ في انقطاعِ حِيلةِ الفَريسةِ حيث الأبيضُ سيّدٌ يخلطُ دَمَ الألوانِ كلّها ليخرجَ نبيّاً والمِحْنَةُ دامية. أنا القَدَرُ العنيدُ في مَسارِه وكثافةِ أعاجيبِه وفضولِه الذي يقفزُ عن الغَدِ كالإنتحارِ. سماكَةُ لوني كَوْنِيّةُ الخَيراتِ وَحْشِيةُ الشهواتِ فولاذيةُ…
إقرأ المزيد...
تاء التأنيث المتحركة

روسيا تحتفل بمرور ثمانين عاماً علي ميلاد الشاعـرة‮ ‬بيلا أخمدولينا

‮ ‬د‮. ‬أنور إبراهيم في العاشر من إبريل من العام الجاري‮ ‬2017‮ ‬حلت الذكري الثمانين علي ميلاد الشاعرة والكاتبة والمترجمة الشهيرة بيلا‮. ‬ولدت بيلا عام‮ ‬1937‮ ‬في موسكو لأب تتري كان نائبا لأحد الوزراء وأم من أصول إيطالية تعمل بالترجمة في لجنة أمن الدولة كي جي بي أطلقت عليها اسم إيزابيلا لشغفها بالثقافة الإسبانية‮. ‬توفيت الشاعرة عن ثلاثة وسبعين عاما…
إقرأ المزيد...