Archives for الحانة السيكولوجية - Page 2

الحانة السيكولوجية

كيف تحول سرفانتس الى كاتب وروائي عظيم: تجربة أسر مروعة دامت خمس سنوات

  ترجمة ميسون أبو الحب يحيي العالم هذا العام ذكرى وفاة الكاتب الاسباني ميغيل دي سرفانتس، مؤلف رواية دون كيشوت وكانت وفاته في 22 نيسان (ابريل) 1616، وقبل يوم واحد فقط من وفاة واحد من أعظم أدباء اللغة الانكليزية وهو وليم شكسبير (23 نيسان/ابريل 1616). ويركز التقرير التالي على الاثار التي خلفتها على كتابات سرفانتس وأدبه وجل أعماله، خمس سنوات…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

يوسف وقّاص: جاكومو مارّاماو.. الحاضر وبنية الوجود

  يبدو حاضرنا دائماً وجوداً مؤقّتاً وهشّاً، صيرورة غير مستقرة بنيوياً، كما يقول جاكومو مارّاماو (1946)، في كتاب "فلسفة الأكوان المعولمة.. حوارات مع جاكومو مارّاماو" (دار "بولاتي بورينغيرّي"، 2017). ويعتقد أن مشكلة الحاضر وتصوّره هي مشكلة فلسفية أكثر ممّا هي تاريخية. والحاضر الذي يشير إليه هو "الغرب"، وبالضبط "المركزية الأوروبية" التي لا تلين ولا تُهادن في المسائل التي تتعلق بتطلّعاتها…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

محمّد محمّد الخطّابي:الشُّعَرَاءُ المُحْبَطُون… هَلْ يَحْمِلُ الأدبُ الحديثُ في طَيَّاتِه بُذُورَالسَّوْدَاوِيَّة وَالشَرّ!؟  

  غرناطة ـ «القدس العربي» : طريق الأدب والخَلْق والإبداع لم يكن دائماً مفروشاً بالورود والأزهار، بل إنّ غيرَ قليلٍ من المُبدعين الكبار من أدباء وشعراء وكتّاب ورسّامين وموسيقييّن، وسواهم عاشوا حياة الشظف والفقر والخصاصة، وتجرّعوا كؤوس المرارة، وحاق بهم الفشلُ في حياتهم في مختلف جوانبها، في الحبّ والزواج والعمل، والصحّة النفسيّة والبدنيّة، وفي مجالات إبداعاتهم نفسها كذلك. كثير من…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

محمد الأسعد:معارك ومنعكسات شرطية  

على العكس والضد تماماً من وظيفته الحضارية المحرِّرة يباشر الشعرُ، وبقية الفنون، على يد بعض الشعراء العرب، وظيفة غريبة عن طبيعته؛ استغلال وتعزيز المنعكسات الشرطية الموصوفة في تجارب عالم النفس إيفان بافلوف (1849- 1936)، وعلى إثره ليف فيغوتسكي (1896- 1934)، خاصة تلك المنعكسات التي يستحضرها ويحرضها السياق الاجتماعي، فلا يغيّرها ولا يخلق مناعة لدى الجمهور تقاومها، سواء كانت منعكسات أفعال…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

صفاء خلف :فروغ فرخزاد : مراهقة تمردت فقتلتها عنجهية طهران

كان والدها الجنرال العسكري الصارم ”محمد باقر فرخزاد” يقف بحزم أمام رغبات العائلة التي يبدو انها غادرت بشكل نهائي طموحاته الفجة، لم يكن يعرف أن الصغرى فقط ستلطخ شاربيه الضخمين بالشعر، لكنه عار. الضوء كهذا يعني اسمها في الفارسية، لكنها ضوء لم يحب والدها أو أقرانها أن يشع كثيراً، لكنه شع رغم المأساة التي عاشتها فروغ فرخزاد الشاعرة الايرانية المجددة.…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

عبد الواحد لؤلؤة:متصوّفة الشعراء شرقاً وغرباً

  «إذا أهل العبارة ساءلونا/ أجبناهم بأعلام الإشارة»: التصوّف فلسفة دينية تهدف إلى توحّد المخلوق مع الخالق، أو الذات الإلهية، أو المطلق الوجود. وهي معروفة في عدد من الديانات الإبراهمية والهندية والصينية. وقد دخل هذا المذهب إلى الإسلام عن طريق متصوّفة الفرس مثل فريد الدين العطار وسعدي شيرازي وحافظ وجلال الدين الرومي. والأبرز من متصوّفة الإسلام الغزالي ومحي الدين ابن…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

ما الشِّعْر؟: جاك درّيدا

    ترجمة شوقي عبد الأمير للإجابة عن مثل هذا السؤال -بكلمتين، أليس كذلك؟- يُطلَبُ إليك معرفةُ كيفية التخلي عن المعرفة. إن معرفةَ ذلك وعدم نسيانه، يسرِّح جيوش الثقافة. ولكن ما تضحِّى به أثناء ذلك وأنت تعبرُ الشارع، عليك ألاَّ تنساه أبداً في خضمِّ جهلك العلمي. من يجرؤ على أن يسألني ذلك؟ وحتى لو لميَبْدُ شيء من ذلك، لأن الاختفاء…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

هل من علاج؟! : عقل العويط

    طفلٌ كتب إليَّ صباح اليوم ما يأتي: في هذه البلاد قد لا يستفيق عصفورٌ من نومه لئلاّ يعي مصيره. في هذه البلاد نفسها قد يفضّل الهواء التوقّف عن التنفّس لئلاّ يُصاب برعب التلوّث. في هذه البلاد أيّها العالم لا لزوم للأمل لئلاّ يُمنى بخيبة الأمل. هذا الطفل واصَلَ الكتابة إليَّ، غير آبهٍ لِما يعتريني من خجل اليأس: شجرةٌ…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

قطة لينين : نعيم عبد مهلهل

    (ما العملُ يا فلاديمير :المخلوقُ نقطةٌ قابلةٌ للمحو في الوقت المُستَقطع) الشاعر والروائي العراقي اسعد الجبوري عام 2311 ميلادية ، وبعد يوم من نهاية احتفالات العالم برأس السنة الميلادية ، اطلقت الولايات المتفرقة الامريكية ، حيث لم تعد متحدة لأن كل ولاية اصبحت كما تتمنى بعضها اصبح ملكيا وبعضها سلطنة والاخر جمهوريا مثل جمهورية تكساس ، ومملكة ايرزونا…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

فنّ الحبّ

  سوزان علي مهمتي انتهت. كلّلوا بالغار مركبي المتعب لقد بلغتُ المرفأ الذي طالَ إبحاري إليه ستؤدون نذوركم حالًا لشاعر أبوللو وقد شفيتم الآن رجالًا ونساء بفضلِ أغنيتي. بهذا الإيقاع نستسلم لـ “أوفيد” ولفنِّ هواه أو “فنّ حبهِ” الذي أراده لنا ذاك الشاعر الرومانيّ الكبير. ما إن تجثو إحدى قصائده بين يديك، حتى تعيد قراءة مواليده مرًة ثانيًة وثالثًة ورابعة،…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

أموت أولاً لأكون لك الى الأبد

مارين   (الخَامس من مايو. أنا أشبَه بِلعبة بلاستيكية أوشكت بطاريتُها على النَفاذ و لم يعد يُسمع منها سوى بضعة أصوات مُشوشة لا يستطيع أحد أن يميزها. أنا أجلس الآن داخل ممر ضيق لا يبدو أن الضوء يتسرب إليه أبداً، أعدُّ بيدين مُرتجفتين جميع الأيام التي كانَ من الممكن أن نقضيها معاً، أتفقدُ بحذر جميع الندوب التي أحدثتُها في ذراعي…
إقرأ المزيد...
الحانة السيكولوجية

الجمال: جون دورموسون (1)

    الجمال؟ هو فكرة، وإحساس، ولذَّة، وعاطفة. وهو من جديد واحد من الأسرار. الجمال كالزّمن لا نعلم ماهيته. فقد حاول البشر كثيراً تفسيره من خلال الرياضيات، ومن خلال حسابات عالمة وأرقام ذهبية، لكن دون نتيجة محسومة. لقد جسّد مشروبٌ قوي على الأصح، داخل فيلم فرنسي منذ نصف قرن، جواباً أصبح شهيراً: «يوجد التّفاح، ولكن ليس التّفاح لوحده…» في الجمال…
إقرأ المزيد...