(1)

لا أقيمُ وزنًا لأحد

إلا وأدفعُ الثّمن،

وكأنّهُ وزنٌ زائد.

(2)

ذاكرتها ضعيفة،

ومع ذلك كانت تكذبُ كثيرًا

والعالَمُ كلّهُ يتظاهرُ بالغباء أمامها.

(3)

أيّتها الأنا،

حَملكِ كاذب ولا حبوبَ لمنعه.

(4)

برغم كِبرِ حجمها إلا أنّها ضعيفة،

ذاكرةُ الحبّ.

(5)

وسطَ هذا الظّلام،

أتبعُ ضوءكِ، لا لشيءٍ،

فقط؛ لأتمكّنَ من حلاقة ذقني.

(6)

يا لها من عقوبة؛

كلُّ الذينَ خرجوا من أحلامهم صفرَ اليدين

يقفونَ الآن ووجوههم إلى حائط الفيس بوك.

(7)

مِن شجرةٍ واحدة؛

فأسُ الحطّاب ومنكوشُ الفلاح.

(8)

الحمامُ الذي كنتُ أُربّيه على سطح

بيتيَّ الشِّعري

ولا يأكلُ إلا من يديك،

طارَ ولم يعد.

(9)

لم يعد يؤمنُ بالحبّ بعدما سدّت لهُ،

فراغهُ العاطفي بإصبعها الوسطى.

(10)

ثمّةَ أشخاصٌ لا يرونَ أبعدَ من شاشات

هواتفهم النقّالة،

هؤلاء؛ يقعونَ في أوّل حُفرةٍ تعترضُ طريقهم.