قال:
أنت حرة يا صغيرتي، افعلي ما تفعله الريح.
قلت:
حرة بك لا منك.
الريح تثير جنون الشجر،

وأنا طفلة لم أبلغ سن النبات،
لذا تراني أمشطُ شعرَ القمر المشغول

بك مثلي.

القلب مصحة نفسية
“للهاربين من الذاكرة.”
هكذا يرسمون على جدار الصراخ قمراً
يعوي بهم
فيما ذكرياتي تأكلها الذئابُ.

القلبُ حديقة لحيوانات بريّة،
أطولها عمرا
تموت وحيدة داخل القفص الصدري.

لم يعد القلبُ موجةَ صهيل صامتة،
النبض فاضَ بي..
وأنت المُسمى بحصانِ السبقِ،
سأقول لك:
لم أعد مضمار الركض لحوافرك
الجارحة بعد.