صفحاتٌ مشتركةٌ ما بين الفيسبوك وموقع الإمبراطور

 

1
بعض الإخوة الشعراء من الرجال صاروا يشعرون بالغيرة من كتابات الشاعرات النساء. …الشاعرات اللائي تمكن بجدارةمن تخطي مصطلح ” أدب النساء” …..المصطلح الذي صكه رجل داعشي😈

2
حبك رفع لي اعلى.
3
الكتابة السيئة مُعدية.
4
فمي سيكون فم المحن التي لا فم لها، صوتي، وحرية أولئك الذين ترهقهم زنزانة اليأس/ أولئك الذين ينحطون لزنزانة القنوط. -أيميه سيزار-

5
تعلمت اللغة القديمة للغابات،
لغة أوراق الأشجار وهى تهجر الأغصان للبراعم الجديدة؛
لغة الثمار وهى تتعمد السقوط بعد النضوج!
لغة ماء النهر الزاحف تحت الجذور.
لغة الغزال الخائف من النوم في ليل الوحوش الرابضة!
لغة الحشائش الطويلة تبذر رطوبتها في إخضرار فمي
ينمو في ظهري خفقان الأرض الواجفة
يسقط قلبي وينزف الصمت في ليل الغابات
6
وكنا سكان السهل الأخضر العظيم؛
الأن نموت بعيداً خلال الظروف المؤقتة
مثل أنشودة حزينة في صيف الصحراء!
.
تلك الحدود التي تفصل بيننا وتقربنا،
تلك السهول والغابات والأنهار،
هزاز تتأرجح في رعب الخسارات!
.
حسناً؛ الجغرافيا أصبحت مخيمات الكرتون الفقيرة .
وفجر السكاكين في أروحنا الرطبة!
يسحقنا الموت وكتل الظلام.
ولكن سنعود للحياة بعد ملايين الأيام من الماء والنار!
هل رأيتم أمواج ” النيل الأبيض” كيف ترفرف من الحزن!
7
اعتراف رقم ٧
شخصيا لا اتخوف من سرقة نصوصي، لانو لو أي زول تجرأ وحاول السرقة حا اعمل له سحر اسود عند الساحر السوداني المشهور خميس ابو مريومة وحا اخليه ما يتذكر حتى اسمو ولا يقدر يفرق بين نون النسوة و واو الجماعة…… احذروا الأفارقة اذا غضبوا، حا نقلب الإنسان قرد…

8
الرياح تشوه طقوس زهور عباد الشمس!
9
أمر في الليل
أعبر الخط الفاصل بين الأبيض والأسود
ظهري الكلمات التي تسلط الضوء!
10
عندما تلاحظ الام الجنوبية ظهور أول اسنان طفلها، بتلقائية مطلقة تعطيه من الأشياء في الطبيعة من حولها لكي يمضغها وتشتد أسنانه، تعطيه اوراق الاشجار .. قشور الفاكهة الجافة، الأغصان والبراعم الطرية وحتى طين النهر… أنها تعطيه الأرض !