صفحاتٌ مشتركةٌ ما بين الفيسبوك وموقع الإمبراطور 

 

 

 

1

صف زنابق
يقطع باب كوخ مهجور
لا سبيل للانتظار
…..
كومُ حجرٍ
على تخم الطريق
قسماً كأنه موصول بالأزل

صباح عاصف
أسنادُ أغصان البرتقال
تميس تميس
….
ثلاث خطوات إلى المتنزّه
لا حيلة
يا درب البيت
2
وكم من ( لحظة) قُلْتَها انتظري
تفتّحَ السوسنُ بعدها وذبل
3

بِكُلِّ صُبحٍ وَكُلِّ إِشراق “”” أَبكي عَلَيكُم بِدَمع مُشتاقِ
قَد لَسَعت حيّة الهَوى كَبدي “”” فَلا طَبيب لَها وَلا راقي
إِلّا الحَبيب الَّذي شُغفت بِهِ “”” فَإِنَّهُ رقيَتي وَترياقي
(شهاب الدين السهروردي)

4
قرأتُ كلمة ( أحبك)
كبّرتُها كثيراً
كبّرتُها ملءَ الشاشة
كانت بشرتُها سمراء ناعمة
أول مرة أرى همزتها أنثى كنار صغيرة
يلحقها كنار
أول مرة
أرى النقطة قُبلةً معلقةً
بيني وبينك
5
الثلج … ألّا تشعر بمن جاء
وبمن رحل .
6
البحيرة : سرّة الأرض
وماؤها عرق تصبّب في ليلة حب

7
اسمك في دمي يحن إلى أوّل الخلق
كلما هممتُ أهمسه
علق صوتي بالعهد السحيق
حينما رُفعت أوّل النجمات
حينما قطفت
شفتاي
اسمك
8
كسراتُ طباشير ملونة
في جيب المريول-
دافئ شعاع الشمس.

9
بدايةُ العاصفة
سيتسنّى لعابر الزُّقاق
هطولٌ ياسمينيّ

10
لديكَ من يقول ( أحبكَ )
اتركْ الزهرَ بعطره