وكان مركز “هاري رانسوم سنتر” للتوثيق الادبي في جامعة تكساس اشترى بسعر 2,2 مليوني دولار هذا الارشيف في تشرين الثاني 2014 بعد اشهر على وفاة الكاتب الحائز جائزة #نوبل الاداب العام 1982، في مكسيكو. ويسمح محرك بحث باللغتين الانكليزية والاسبانية بالابحار في هذا الارشيف الذي يضم وثائق كثيرة غير منشورة والاطلاع عليها مجانا.

ومن بين هذه الوثائق مخطوطات لعشرة كتب لغارسيا ماركيز فضلا عن نص من 32 صفحة موجه الى الجزء الاول من مذكراته التي لم تصدر ابدا.

وقال رودريغو غارسيا احد ابناء الكاتب في بيان “لطالما اردنا انا ووالدتي وشقيقي ان يكون ارشيف والدي متاحا لاكبر عدد من الناس”.

واوضحت جوليان بالو مسؤولة المشروع في “رانسوم سنتر”، “على مدى اكثر من نصف قرن تظهر هذه الوثائق طاقة غارسيا ماركيز وانضباطه وتوفر نظرة حميمية على عمله وعائلته وصداقاته والسياسة”.

واستمرت مهمة رقمنة هذا الجزء من الارشيف 18 شهرا.